gravatar

فيلم جزائري يتنبأ منذ العام الماضي بما سيجري الآن من ثورات عربية

الجزائر :حقق الفيلم الجزائري “الساحة” الذي بدأ عرضه مؤخرا في الجزائر يوم الاثنين 14 مارس اعجابا جماهيريا كبيرا حيث حضره عدد كبير من الجمهور الجزائري الذي كان اغلبه من الشباب والمراهقين الذين امتلئت بهم قاعات السينما في العاصمة الجزائرية .

حيث قام الفيلم الذي قام بأخراجه المخرج الجزائري ” دحمان اوزيد” بعرض ما يجري الان من احداث على الساحة العربية بدءا من الجزائر حيث عرض الفيلم بطريقة هزلية حالة الطوارئ التي فرضتها الحكومة الجزائرية منذ 19 عاما وذلك قبل ان تتخذ فرار الغاءها حاليا وما نتج عنه من نتائج سلبية على المجتمع الجزائري اهمها لجؤ الشباب الى الهجرة الغير شرعية .

كما قام الفيلم الذي تم تصويره العام الماضي بالتنبؤ بما حدث في تونس من احراق الشاب التونسي بوعزيزى لنفسه من جراء الظروف الاقتصادية الصعبة الذي مر بها المجتمع التونسي والذي كان سببا في اندلاع ثورة الياسمين التي أطاحت برأس النظام الرئيس المخلوع زين العابدين بن على من خلال بطل الفيلم الذي يدعى “كاوزاكي” والذي يحاول يحاول الانتحار بسبب ظروفه السيئة.

جوائز ومهرجانات دولية
حيث قال مخرج الفيلم وهو الفيلم الذي حصل على العديد من الجوائز الدولية:” سيناريو الفيلم ظل حبيس الأدراج منذ كتابته الأولى العام 1989 من طرف سليم عيسى، وقد تنبأ بالوضع الذي ستؤول إليه الجزائر،هو أول كوميديا موسيقية سينمائية ليس في الجزائر، فحسب بل في المغرب العربي كله”.

المشاركات الشائعة

حدث خطأ في هذه الأداة