gravatar

الحكم بالسجن على مغربي مارس العادة السرية بالشارع العام بفرنسا !!!





رضوان بلغازي (باريس)
حكمت محكمة الجنح بمونبوليي بفرنسا بالسجن شهرين وأداء غرامة قيمتها 300 أورو على مهاجر مغربي سمى عمر (40سنة) ، بتهمة «ممارسة الجنس في الشارع» وذالك بعد إلقاء القبض عليه نهاية الشهر الماضي من طرف دورية للشرطة الفرنسية متلبسا . وحسب ماجاء في وسائل إعلام فرنسية محلية، فان المهاجر المغربي، الذي كان في حالة سكر طافح، عمد إلى الوقوف أمام شرطية أنهت مداومتها حوالي الساعة الحادية عشر ليلا، وشرع في ممارسة العادة السرية أمامها، قبل أن يقرر ملاحقتها عبر الشارع، ثم في الترامواي لاحقا، دون أن يتوقف عن ممارسته، ما اضطر الشرطية للاتصال هاتفيا بزملائها الذين كانوا في انتظاره بعدما ترجل من الترامواي ليعتقلوه متلبسا، ويودع السجن في انتظار عرضه على المحاكمة. وخلال مرحل التحقيق معه تبين أن عمر، يقيم بصفة غير شرعية في فرنسا، التي قدم إليها من إسبانيا، حيث يشتغل في مجال الفلاحة، وحاولت محاميته تبرئته بتأكيد أن قدومه إلى فرنسا لم يكن سوى للسياحة وليس للعمل أو الإقامة، إذ أكدت أنه يتوفر على تأشيرة سياحية صالحة لمدة ثلاثة أشهر، وأنه كان يعتزم المغادرة إلى المغرب خلال شهر غشت الجاري.
المهاجر المغربي، نفى ممارسته العادة السرية أمام الشرطية وفي الشارع العام، وقال للقاضية لدى محاكمته، إنه كان فقط يعاني حساسية في جهازه التناسلي ..

المشاركات الشائعة

حدث خطأ في هذه الأداة