gravatar

طلاق نور من زوجها بعد اتهامها بإقامة علاقة مع مهند








أخيرا حصلت الفنانة صونجول أودين الشهيرة بـ"نور" على الطلاق بعد صراع قضائي دام أربع سنوات مع زوجها الممثل المسرحي جَنبرك أججو.

أصدرت محكمة العائلة في إسطنبول قرار طلاق الفنانة أودين من زوجها جنبرك أججو، كما حكمت على الأخير بتعويض معنوي قدره عشرة آلاف ليرة تركية (حوالي 5600 دولار أمريكي) للفنانة.

وكان أججو قد اتهمها بأنها كانت على علاقة مع الممثل التركي كيفانش تاتيلونج "مهند"، الذي نفى تماما وجود أي علاقة بينه وبين الممثلة صونجول أودين باستثناء زمالة العمل. وصرح أججو في ذلك الوقت لصحف تركية بأنه تأثر نفسيا بعد نشر صورهما أثناء تصوير مسلسل "نور" في الصحف التركية، وكانت صورهما أثناء رحلتهما إلى "سيريلانكا" مثيرة للغاية، مما أصابه بمرض نفسي شخصه الطبيب بأنه اكتئاب حاد، كما أصبح مضطربا وقلقا طوال الوقت.

ونفت أودين في لقاء أجرته مع صحيفة حرييت التركية اتهامات زوجها السابق بأنها طردته من المنزل، واستولت على سيارته، وقالت: "لا أريد أن أتحدث كثيرا حول الموضوع، ولكن أريد أن أوضح أنني رفعت دعوى الطلاق منذ أربعة سنوات، وكل ما قاله أججو بعيد عن الحقيقة. وهو لم يقف بجانبي أبدا، ولم يتصرف معي كزوج مسؤول".

المشاركات الشائعة

حدث خطأ في هذه الأداة